رياضة عربية وعالمية

مبابي على عتبة إنجاز تاريخي مع باريس سان جرمان قبل موقعة بايرن ميونيخ



نشرت في:

يسعى المهاجم كيليان مبابي إلى أن يصبح الهداف التاريخي لباريس سان جرمان في مواجهة ضيفه نانت السبت، ضمن منافسات المرحلة 26 من الدوري الفرنسي لكرة القدم. ويحتاج مبابي لتسجيل هدف واحد ليتجاوز زميله السابق إدينسون كافاني. وقد يكون ذلك حافزا مهما لهداف مونديال قطر 2022 للتألق في الموقعة المنتظرة أمام بايرن ميونيخ الألماني في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

سيكون نجم باريس سان جرمان كيليان مبابي على موعد مع التاريخ عندما يواجه فريقه ضيفه نانت السبت، ضمن منافسات المرحلة 26 من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وبعد الفوز 3-0 على مرسيليا في المرحلة الماضية، رفع مهاجم منتخب “الديوك” بهدفيه رصيده إلى 200 هدف بقميص نادي العاصمة المملوك قطريا، ليعادل زميله السابق الأوروغوياني إدينسون كافاني كأفضل هداف في تاريخ النادي.

ومن غير المستبعد أن يزور مبابي الذي سجل 4 أهداف في مباراتيه الأخيرتين بعد عودته من الإصابة الشباك مرة جديدة أمام فريق “الكاناري”، حامل كأس فرنسا وصاحب المركز الرابع عشر في الدوري، على ملعب “بارك دي برينس” للانفراد بالرقم القياسي.

وقال مدرب سان جرمان كريستوف غالتييه عقب الفوز على مرسيليا الذي كان قد أخرجه من الكأس المحلية، “من دون أدنى شك سيحطم كيليان الرقم القياسي. هو أفضل هداف في العالم في الوقت الحالي، لا شك في ذلك”.

وتابع “هو سريع جدا ويقوم بأي شيء بسرعة. دائما يَظهر في المباريات الكبيرة، وهو أمر يجيد القيام به اللاعبون الكبار”.

احتاج مبابي إلى 246 مباراة فقط و5 سنوات ونصف السنة للوصول إلى حاجز الـ 200 هدف بقميص سان جرمان، منذ أن وقع مع النادي قادما من موناكو في آب/أغسطس 2017.

في المقابل، احتاج كافاني إلى 298 مباراة بين عامي 2013 و2020 للوصول إلى هذه العتبة. أما المهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، أحد النجوم الأوائل في حقبة ملكية قطر، فقد حمل سابقا الرقم القياسي مع 156 هدفا في 4 سنوات قضاها في باريس حتى عام 2016.

سيكون مبابي (24 عاما) أمام إنجاز جديد في مسيرته بعد شهرين فقط من تتويجه هدافا لمونديال قطر برصيد 8 أهداف، منها ثلاثية في المباراة النهائية أمام أرجنتين زميله ليونيل ميسي والتي خسرتها فرنسا بركلات الترجيح بعد التعادل 3-3.

ألقت هذه الخسارة في الدوحة بظلالها على مبابي وحالت دون فوزه بلقب “الأفضل” في جوائز الإتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، والذي ظفر به زميله “البرغوث” الصغير في حفل أقيم في باريس الإثنين.

تحضير لموقعة ميونيخ

ويستعد مبابي وميسي للموقعة المنتظرة في بايرن، حيث يحل سان جرمان ضيفا على بطل ألمانيا في المواسم العشرة الماضية في إياب ثمن نهائي المسابقة القارية الأم بعد الخسارة بنتيجة صفر-1 ذهابا.

وعلى الرغم من غياب البرازيلي نيمار لإصابة في كاحله، يؤمن فريق العاصمة الفرنسية بحظوظه في قلب المعادلة أمام عملاق بافاريا بفضل الثنائي ميسي-مبابي الذي ألهب ملعب “فيلودروم” في الفوز على مرسيليا بهدفي مبابي من تمريرتين حاسمتين من الأرجنتيني الذي سجل بدوره بكرة من الفرنسي.

يحكم باريس سان جرمان قبضته على الصدارة مع 60 نقطة، متقدما بفارق 8 نقاط عن مرسيليا الذي يحل ضيفا على رين الأحد في ختام منافسات هذه المرحلة.

فرانس24/أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى