أخبار الرياضة

حسم مصير لجنة الحكام أول تحديات البرتغالى بيريرا فى اتحاد الكرة




تنتظر لجنة الحكام باتحاد الكرة برئاسة محمد فاروق، قرار البرتغالي فيتور ميلو بيريرا، الرئيس رئيس اللجنة الجديد، بشأن استمرار أعضاء اللجنة بكامل تشكيلها في أداء عملها أو إجراء تغييرات على هيكلها.


وبدأت لجنة الحكام الرئيسية في الدفع بعدد كبير من الوجوه الجديدة في مسابقات الدوري بالقسمين الأول والثاني خلال الأسابيع الأخيرة للاعتماد عليهم في الفترة المقبلة


أكد توفيق السيد، مسئول التعيينات في لجنة الحكام، أن هناك خطة تم بدء تنفيذها من خلال تنسيق كبير من محمد فاروق القائم بأعمال رئيس اللجنة والمناطق، للدفع بوجوه جديدة تكون قاعدة مع الدوليين وحكام الدرجة الأولى المميزين للاعتماد عليهم في المباريات المقبلة، حيث إن هناك تنسيقا مع لجان المناطق لترشيح الحكام الصاعدين الذين يمتلكون مواهب حقيقية يحتاجون للصقل فقط، وجار تجهيزهم من خلال محاضرات وتدريبات ليكونوا قادرين على الظهور بشكل جيد.


وكشف السيد عن اختيار قرابة الـ60 حكما وحكما مساعدا ضمن خطة توسيع القاعدة التحكيمية، في ضوء دعم كبير من اتحاد الكرة والذين طلب ضخ وجوه جديدة.


ويصل البرتغالي فيتور بيريرا، رئيس لجنة الحكام الجديد، القاهرة الإثنين المقبل لاستلام مهام عمله فى اتحاد الكرة بعد توقيع العقود بشكل رسمي، ويترأس بيريرا لجنة الحكام بجانب عمله كمطور للتحكيم المصرى.


واستقر مسئولو اتحاد الكرة على قرار التعاقد مع البرتغالي فيتور بيريرا لرئاسة لجنة الحكام، خلال الجلسة التى عقدها مجلس إدارة اتحاد الكرة مؤخراً.


وأرسل اتحاد الكرة نسخة من العقود للحكم البرتغالي السابق للاطلاع عليها، وتمت مناقشتها بين مجلس الجبلاية وبيريرا والاتفاق على بعض البنود التى كانت محل خلافات، ومن المنتظر أن يصل الخبير البرتغالى القاهرة خلال أيام لاستلام مهام عمله رسمياً.


وسبق للبرتغالي فيتور مانويل ميلو بيريرا التحكيم في كأس العالم لكرة القدم 1998 وكأس العالم لكرة القدم 2002، وحكم في كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم 2000.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى