أخبار الرياضة

الذكرى الخامسة لرحيل إينو نجم المصرى البورسعيدى فى حادث أليم اليوم



تحل، اليوم الجمعة، الذكرى السنوية الخامسة لرحيل نجم النادى المصرى البورسعيدى السابق محمد سلامة “إينو”، الذى وافته المنية 2018 إثر حادث أليم بعد انقلاب سيارته أثناء عودته من بورسعيد بطريق بورسعيد القاهرة الصحراوى، وذلك عقب أداء واجب العزاء فى الراحل مصطفى الشناوى ببورسعيد.


 


ولد الراحل إينو فى 30 أغسطس عام 1958 بضاحية حلوان بمحافظة القاهرة، التحق منذ نعومة أظافره بناشئى نادى التصنيع، والذى كان ينافس فى دورى الدرجة الأولى حتى صعد إلى الدورى الممتاز موسم 1978/1977، ليهبط بنهاية الموسم، ويصعد مرة أخرى موسم 1980/1979 ويهبط بنهاية الموسم.


 


لفت الراحل إينو أنظار الجميع رغم هبوط فريقه وتلقى ناديه الكثير من العروض لضمه، إلا أن إدارة النادى المصرى بقيادة الراحل السيد متولى نجحت فى ضمه لصفوف القلعة الخضراء بصحبة زميليه على حسنى وعلى حسن.


 

بدأ إينو فى اللعب لصفوف المصرى اعتباراً من موسم 1981/1980 كلاعب خط وسط متكامل، ودخل سريعاً إلى قلوب البورسعيدية بما يمتلكه من مهارة فائقة وقوة فى التسديد، وقبل كل ذلك إخلاصا نادرا داخل الملعب.


 


شكّل إينو بصحبة زميليه الراحل مسعد نور والخطير جمال جودة ثلاثياً هجومياً رائعا، ونجح هذا الثلاثى وبصحبة زملائهم الراحل عادل عبد المنعم، وفؤاد عليوة، عبود الخضرى، حامد الزهار، محمد فؤاد عيد، محمد عيد هاشم، محمد طه، السيد النمر، جمال فؤاد، مسعد السقا، علاء المصرى، طلعت الصيفى، إبراهيم الصفتى، على حسن، على المصرى، على حسنى، حسام غويبة، محمد عاشور وغيرهم من النجوم تحت قيادة المدير الفنى الأسطورى الراحل بوشكاش فى حصد المركز الثالث لموسمين متتاليين 1980/1979، 1981/1980، وكان المصرى قريباً من حصد بطولة الدورى موسم 1982/1981 لولا أحداث مباراة الزمالك الشهيرة التى جرت فى أبريل عام 1982.


 


نجح إينو بصحبة زملائه خلال حقبة الثمانينيات فى الوصول لنهائى كأس مصر لثلاث مرات أعوام 1983، 1984، 1989.


 


انضم الراحل إينو لمنتخب مصر لسنوات عديدة، وشارك مع المنتخب بشكل أساسى فى دورة ألعاب البحر المتوسط التى جرت بالمغرب صيف عام 1983، كما انضم للمنتخب بصحبة زميليه عادل عبد المنعم ومصطفى أبو الدهب خلال فترة الإعداد لبطولة الأمم الأفريقية التى جرت بالقاهرة خلال شهر مارس 1986، حيث شارك إينو فى مباراة المكسيك الودية التى أقيمت على ستاد القاهرة خلال شهر فبراير 1986.


 


نتيجة لتألقه مع المصرى كلاعب لما يزيد عن عشر سنوات كاملة، أصبح اسم إينو من الأسماء التى يطلقها البورسعيدية على أبنائهم كاسم للشهرة، شأنه فى ذلك شأن اسم المدير الفنى للفريق انذاك المجرى بوشكاش وشأن اسم شهرة زميله الراحل مسعد نور وهو الكاستن


 


يحتل إينو المركز التاسع فى قائمة هدافى المصرى بالدورى العام برصيد 24 هدفاً.


 


وعقب اعتزاله فى بداية التسعينيات اتجه إينو للعمل فى مجال التدريب، حيث قاد العديد من الأندية، كما شغل منصب عضو مجلس إدارة نادى حلوان العام لسنوات، تولى الكابتن إينو مهام مدير الكرة بالنادى المصرى منتصف موسم 2015/2014، وذلك خلال فترة تولى الإسبانى خوان ماكيدا مهام المدير الفنى للمصرى، كما تولى أيضا مهام المستشار الفنى لمجلس إدارة المصرى، وكان يتولى ترشيح عدد كبير من اللاعبين للانضمام لصفوف المصرى، وكان آخرهم البوركينابى موسى داو الذى انضم للمصرى قادماً من صفوف فريق الحمام المطروحى مطلع موسم 2016/2015.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى